تعارف عربي مصري


تعارف عربي مصري



 
الرئيسيةالرئيسية  الصفحه الرئيسيهالصفحه الرئيسيه  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 صفوت حجازي: الدعوة إلى يوم الزحف إثم.. وفلسطين لن تتحرر إلا بمعركة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هاله
عضو مميز
عضو مميز
avatar

عدد المساهمات : 25
نقاط : 39
تاريخ التسجيل : 30/06/2010

مُساهمةموضوع: صفوت حجازي: الدعوة إلى يوم الزحف إثم.. وفلسطين لن تتحرر إلا بمعركة   الخميس 12 مايو 2011 - 20:33


صفوت حجازي

قال صفوت حجازي الداعية الإسلامي، أنه مع المظاهرات السلمية دون تعطيل المصالح، مشيرا إلى أن الدعوة إلى الزحف المليوني نحو الحدود مع غزة غدا هو "إثم "، حيث أن الوقت لم يحن بعد وفلسطين لن تتحرر بمليونية ولا بهتاف "خيبر خيبر يا يهود"، وأن ذلك يعد إعلان حرب نحن غير مستعدين لها وفلسطين لن تتحرر إلا بمعركة.
جاء ذلك خلال الندوة التي نظمها اتحاد طلاب جامعة المنصورة اليوم وحاضر فيها حجازي، بمدرج الدكتور المهدي بكلية التجارة وشهدت الندوة حضورا مكثفا من الطلاب. وأدان حجازي، الفتنة الطائفية والتفريق بين المواطنين، نافيا وجود إحتقان بين المسلمين والمسيحيين.
أوضح الداعية الإسلامي، أن ما حدث في إمبابة، هو تواجد مجموعة من السلفيين بالصدفة في أثناء توجههم إلى أحد المساجد القريبة للصلاة ليجدوا من يستغيث بهم ويقول لهم زوجتي خطفت وتجاوبوا معه بفعل العاطفة مع وجود ما يقرب من 20 شخص لا يعرفهم أحد وغالبية مصابي الأحداث ليسوا من أهل إمبابة وما حدث كانت عملية منظمة للحرق والنهب والتخريب. وهذا ما أثبته تقرير لجنة تقصي الحقائق واستغلوا عاطفة المسلمين بمقولة الاختطاف وعاطفة المسيحيين أيضا بإحراق الكنيسة.
وأشار إلى أن موقف الجيش من الحادث كان واضح وقوي، وأن عدم تدخله في الأحداث كان هو الموقف الصحيح لأنه حين يموت المدنيين برصاص مدنيين أفضل من أن يقال أنهم ماتوا برصاص الجيش.
أرجع حجازي، أسباب الاحتقان إلى التفريق بين المسجد والكنيسة، فالمسجد يغلق بعد الصلاة والمخبرين متواجدين دائما به والكنيسة تفتح أبوابها دائما وتنظم رحلات بالإضافة إلى الاتهامات المتبادلة بين الكنيسة وآلازهر بان كلا منهم يمثل دولة داخل دولة وبها أسلحة وأن المسيحين يستقون بالدول الأوربية والأمريكية فيما يستقوي المسلمين بالسعودية.
وطالب حجازي، أن يحاكم كل من يستقوي بالخارج سواء مسلم أو مسيحي بتهمة الخيانة العظمي. واقترح تكوين لجنة من رموز الدين الإسلامي والمسيحي ليس من بينهم شيخ الأزهر ولا البابا شنودة ولا المفتي وتكون برئاسة شخصية عامة محبوبة للانتهاء إلى حلول للأزمة يتم الأخذ بها من قبل المجلس العسكري بشكل فوري.
وصف حجازي من يريدون إقصاء الإسلاميين من مصر بأنهم يريدون إطفاء نور الشمس أو يوقع القمر. وصرح بأن مجلس أمناء الثورة يعد الآن قوائم سوداء لكل من دخل المجمع الانتخابي بالحزب الوطني ولو دخل أحدهم الانتخابات القادمة عن أي حزب حتى ولو كان "حزب الله" سوف نعلق لافتات تقول "انتخبوا فلان حزب وطني سابق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
صفوت حجازي: الدعوة إلى يوم الزحف إثم.. وفلسطين لن تتحرر إلا بمعركة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
تعارف عربي مصري :: منتدي الاخبـــــــــــــار العام :: خاص بثوره 25 يناير-
انتقل الى: